الأربعاء، 10 أكتوبر، 2012

الأماكن الفارغه ..!




الأماكن الفارغة ..!
مع كثرة أعداد السكان وانتشارهم في أنحاء البلاد وفي زحمة الطرقات والأسواق والمدارس وغيرها الكثير.
ربما لا نجد مكاناً فارغاً لنجلسُ فيه أو أن الأماكن تكفي فقط لمن فيها.
وحين يكون المكان ممتلئ بمن فيه وإن شاء أحدهم بالرحيل, فلن نفقده بسبب زحمة الأماكن !
أما بعضُ من رحلوا عن هذا المكان الذي احتواهم وكانت لهم بصمة وذكرى ترسّخت بالأذهان
فلن يبقى لهم مكاناً فارغاً بل ستبقى رائحة ذكراهم تملئ هذا المكان !
* إذاً لن تكون الأماكنُ فارغة إذا كانت رائحة ذلك الشخص وبصمته سوف تُملي هذا المكان ؟
- نعم ..
- لن تكون فارغة لأن البعض عرف كيف يصنع لهُ بصمة ثم يرحل ..
فأصبح كل من يأتي لهذا المكان قد بدأ يعيدُ شريط أيام هذا الشخص الذي ترك أثراً ورحل
وماذا بعد ؟ 
سوف يعاد نصف شريط الذكريات فقط لمن عاش معه في ذلك المكان
وماذا بعد ؟ 
ستأتي أجيال ليمحوا كل ذكرى وبصمة كانت في هذا المكان ..!
وماذا بعد ؟ 
سيأتي شخصُ ويعاود عرض شريط ما مضى لكل شخص قد ترك أثراً في هذهِ الأماكن
وفي النهاية ؟
سيرحل كل من عاش في هذه الأماكن !
وكل ذكراهم تزول
والبصمة ستختفي !
وسيأتي يوم ونتحاسب على كل شيء حصل في هذه الأماكن ..!


2012

الاثنين، 1 أكتوبر، 2012

وانتهى ..وانتهى .. وافتـرقنـا !









نعشق بعض !
ورحلنا عن عالم هموم بأكمله !
وبدينا بالسهر والسوالف
وحكايات الحب ما تنتهي 
كنت أقول لك :
مستحيل يجي يوم وننتهي ونفترق
وكنت تقول :
يا بنت الحلال يجي يوم وتنتهي كل حكايات الغرام ونفترق !
وكنت أقول :
كيف تنتهي ؟ أنت أهلي وعزوتي .
وكان يقول ؟
أذكرك راح تنتهي
وقتها يمكن نسيت الدنيا وبما فيها وكنت أشوفك كل دنيتي !
عشت مع كلمة " أحبك " ورحلت لعالم بعيد
وكنت أناظر عيونك السود وعذب الكلام الي تقول
وكنت خاضع للتجارب وكنت تردد راح تنتهي ونفترق !
افترقنا كم سنة
 ودارت الأيام ورجعنا لبعض .
وكنت أقول:
 الظروف وفرقتنا بس شفت يا فلان رجعنا لبعض .
ما أقولك ما راح تنتهي عشان تعرف ما نقدر نترك بعض ونفترق !
وكان يضحك ويهمس ويقول :
أخاف عليك من صدمات السنين أنتِ طفلة وتجهلين !
وكنت أضحك وأهمس وأقول :
هذهِ الطفلة ما تقدر تعيش بدونك !
وأنت كل شيء بحياتها وبرجع أقول ما نفترق .
وكان يضحك بأعلى صوت ثم يقول :
تصدقين كلامك يرجع لي الأمل
تصدقين حتى أنا مقدر أعيش بدونك يا دنيتي .
بس أنتِ تجهلين
أسرار الحياة
وظلم السنين
وحقد البشر !
بس أوعديني كل خطوة تخطينها في حياتك فكري ثم فكري ثم قرري .
يحاول يعيشني بأمل كنت اجهله
وقبل لا أودع يومي معه كنت أقول أخاف بكره ما أشوفك
وكان يقول: المهم أنـك بـقلـبي ساكـنة !
ورجعت هذهِ الظروف وفرقتنا وما رجع
وانتهى
وانتهى
وافــترقــنا !