الاثنين، 2 أبريل، 2012

طفلة "














ترعبني أصواتهم أصبحتُ أتحاشى الجلوس معهم !

قسوته ترعبُ قلبي

فلا زلتُ طفله

وأخاف منهم كثيراً






ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق